الرئيسية / علوم وتكنولوجيا
إذا وصلتك هذه الرسالة على واتس آب.. احذفها فورا
تاريخ النشر: 20/05/2017
إذا وصلتك هذه الرسالة على واتس آب.. احذفها فورا
إذا وصلتك هذه الرسالة على واتس آب.. احذفها فورا

 

إذا وصلتك رسالة تدعوك إلى تغيير الألوان على واتس آب، يجب أن تتجاهلها وتحذفها على الفور، لخطورتها.

 

يمكن أن تكون فكرة إضافة ألوان جديدة على واتس آب جميلة، ولكنها وسيلة خبيثة للاحتيال، حيث يستخدم موقع التهكير الحروف السيريلية لجعل الكتابة تشبه whatsapp.com، ولكنها في الواقع "шһатѕарр.com". 

وفي حال قمت بفتح الرابط، ستحصل على رسالة تقول: "ألوان جديدة للواتس آب، والآن يمكنك تغيير لون واتس آب إلى اللون المفضل لديك". 

ويشير الموقع إلى أن هذه الميزة متاحة لأنظمة ios، وويندوز وآبل وبلاك بيري، حيث يشكل إدخال آبل ضمن القائمة، مثابة التحذير الأول. وبعد ذلك، تطلب الرسالة مشاركة الموقع مع 12 شخصا من أصدقائك "للتأكيد".

وبعد تأكيد الأصدقاء للأمر، يتم إخبارهم بأن الميزة متاحة من خلال سطح المكتب فقط، كما يلزمهم بتنزيل ما يسمى "BlackWhats"، من Chrome Web Store

وبعد ذلك، بدلا من الحصول على ألوان جميلة لـ واتس آب، يحصل المستخدمون على البرمجيات الخبيثة. 

روسيا اليوم

 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار
الأكثر تفاعلاً
بيت أزياء كارفن الفرنسى يطلب إشهار إفلاسه لحمايته من الدائنين
24/05/2018
اربعة حلول للتخلص من زفرة اللحم والدجاج
23/05/2018
فيس بوك ينتج فيلما قصيرا لاستعراض خطته لمكافحة الأخبار المفبركة
24/05/2018
اعتمدي الجينز بالخصر العالي على غرار جينيفر أنيستون ومارلين مونرو!
24/05/2018
طوني قطان ينتهي من تسجيل اغنية "ما بدي حب"
23/05/2018
لماذا تشعر بالنعاس بعد الأكل مباشرة؟
24/05/2018
الإطلالة الأولى للدوقة ميغان بعد زفافها الملكي
23/05/2018
غادة عويس: مستعدة للاستقالة من “الجزيرة” بهذا الشرط- (تغريدة)
23/05/2018
5 نصائح عملية للعناية ببشرتكِ في رمضان
24/05/2018
لماذا يتعين عليك تناول علبة زبادي كل يوم ؟
23/05/2018
برياني الخضار مع الزبيب والمكسرات... لا تتأخر على الفطور
24/05/2018
حليمة بولند تعقد قرانها
24/05/2018
مايكل كورس تطلق تشكيلة نسائية مزينة بشعار الجرافيتي
23/05/2018
ماركس أند سبنسر" ستغلق العشرات من متاجرها في بريطانيا
23/05/2018
تعرف على السعرات الحرارية لموائد الإفطار الرمضانية
23/05/2018
فيروز تغني للقدس مجددا: إلى متى يا رب؟
23/05/2018