الرئيسية / طب وصحة
الماء الدافئ والليمون يخلّصان الجسم من سمومه.. حقيقة أم خرافة؟
تاريخ النشر: 04/10/2017
الماء الدافئ والليمون يخلّصان الجسم من سمومه.. حقيقة أم خرافة؟
الماء الدافئ والليمون يخلّصان الجسم من سمومه.. حقيقة أم خرافة؟

 

لطالما اعتقد البعض أن بدء اليوم بشرب مياه ساخنة أو دافئة مع الليمون، وسيلة رائعة لتخليص الجسم من المواد السامة، لكن أحد الأخصائيين أكد أخيرا أن كل ما يقال بهذا الخصوص ليس إلا "خرافات"، لا أساس لها من الصحة طبيا.

ونقلت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية عن دكتور ايان ماسغريف، أخصائي العقاقير الجزيئية وخبير علم السموم بجامعة أديلايد في استراليا، قوله "لا توجد أدلة على أن شرب مياه دافئة بليمون في الصباح أمر يعمل على إخراج السموم من الجسم، لكن المؤكد هو أن ذلك الشراب أفضل من ناحية الطعم بكل تأكيد من شرب المياه بمفردها".

وأضاف الدكتور ايان إن مشروب الماء الدافئ والليمون سيعيد ترطيب الجسم، ويزيد مستوى فيتامين سي وقد يخفض جرعة السعرات الحرارية التي يتم التحصل عليها.

وتابع الدكتور حديثه بالقول إن التغييرات التي يتم إدخالها على المدى الطويل على الحميات الغذائية والتمارين الرياضية تفوق في جدواها أي فوائد مزعومة لمنتجات إزالة السموم من الجسم، التي يراها مجرد منتجات مضللة يتم النصب بها على الناس.

 

أضف تعليق
تغيير الصورة
تعليقات الزوار
الأكثر تفاعلاً